الريادة المجتمعية

تعمل هذه الورشة على  تزويد المتطوعيين المجتمعين من التنفيذ الجيد إلى التنفيذ المبدع, حيث يتم طرح مفهوم التحري الإيجابي, والتركيز على الموارد المتاحة بدلا من المشاكل وتمكين الاشخاص من قيادة التغيير الايجابي المجتمعي.

 

لماذا برنامج تفاعل –تنمية المهارات الريادية في المجتمع المحلي ؟

  • لانه يساهم في تمكين الأشخاص على اختلاف اعمارهم وعملهم التنموي على القيام بمبادرات لتحسين سوية العمل
  • يخلق مناخ مساعد على عمل الفريق
  • يعمل على اتاحة الفرص للعمل التشاركي ضمن المنظمة
  • يدعم الإحساس بالمسؤولية المؤسساتية والمجتمعية
  • يتيح للمشاركين مساحات حوارية ومساحات للتفكير بأدواتهم.

البرنامج يمكن تطبيقه فى كافة مناحي الحياة؛ من المنحى الفردي إلى العائلي و المؤسساتي المجتمعي و الوطني و الإقليمي و حتى العالمي.

يتأثر البرنامج بثلاث أطر مفاهيمية أساسية ألا و هي التحري الإيجابي و التفكير المنظومي و أوبونتو. علاوة على المفاهيم الثلاثة الأساسية يقع في لُب البرنامج ستة اهتمامات و سبعة مبادئ و ثمانية افتراضات و التي يعمل بها البرنامج.

التحري الإيجابي هو منهج يجعل الأشخاص تركز على الإيجابيات فى كل موقف و كذلك تهتم بشكل إيجابي بالمواقف غير المعتادة.وبالتالي خلق فرص لإحداث تنمية فعالة ضمن المحيط الذي يعملون فيه. بالإضافة إلى اكتشاف الموارد المتاحة واغتنام الفرص في مجال عملهم التنموي الذي من شأنه ان يرفع سوية عمل المجتمع المحلي.

التفكير المنظومي  هو أحد طرق فهم العالم من حولنا. فإنها تدرك أن الإنسان، مثله مثل العالم الطبيعي، إنما يتشابك ضمن أنظمة معقدة و التي ترتبط ببعضها البعض على مستويات كثيرة و بطرق شتى. و عندما يتغير عامل أساسي في نظام ما فإنه تباعاً يؤثر بشكل فوري على الكثير من العوامل الأخرى.

أوبونتو: UBUNTO هي فلسفة إفريقية للقيادة و التي من الممكن ترجمتها كالتالي "أنا موجود لأنك موجود لأننا موجودين

 

المبادئ و الشغف (محاور الاهتمام) و الافتراضات
من الممكن رؤية المبادئ السبعة كالأساس الذي تقوم عليها محاور الشغف الستة والتي تكون بمثابة الأعمدة  فيما تمثل الإفتراضات الثمانية للتحري الإيجابي سطح هذا الهيكل.

مبادئنا السبعة:

  1. تحول المجتمعات من خلال التعاون و حوار الثقافات.
  2. تمكين الأشخاص من قيادة التغيير المجتمعي الايجابي.
  3. التقدير ،الرغبة الحسنة والنوايا الطيبة .
  4. قوة الأسئلة هي مفتاح التغيير الإيجابي.
  5. اكتشاف الهويات و استغلال السحر النابع من الإختلاف.
  6. العمل تجاه "تحويل الأقوال إلى أفعال."

أستفاد حتى الان من هذا البرنامج 600 ناشط اجتماعي في خمس محافظات سورية ينضمون الى الى مبادرون ويستفادون من مواردها.

Design and Development by FIREWALL